تكثف المباحث الجنائية بالعاشر من رمضان جهودها الأمنية لكشف غموض العثور علي جثة سيدة سورية الجنسية ونجلها 8 سنوات وسط بركة من الدماء داخل مسكنها بالمجاورة 25 بمدينة العاشر من رمضان.

تلقي اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية اخطارا من العميد عمرو عبدالرءوف رئيس مباحث المديرية بالعثور علي سورية الجنسية ونجلها 8 سنوات مقتولين داخل المسكن.

انتقلت قوة من مباحث قسم أول العاشر وقيادات فرع البحث الجنائي بقيادة العميد محمد هلال لفحص البلاغ تبين من التحريات الأولية ان القتيلة بها طعنة بالرقبة وبجوار نجلها وبه طعنات.

وبسؤال الجيران بالمنطقة أفادوا بسماع أصوات استغاثة وصراخ وبعد فترة تم العثور علي السيدة مقتولة ونجلها.

تم تشكيل فريق بحث من الرائد أحمد غازي رئيس مباحث العاشر لكشف غموض الحادث أخطرت نيابة العاشر التي تولت التحقيق.